منتدى يشمل أنساب والأسر والعائلات وأسماء الألقاب والشهرة والقبائل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هاجر بنت الفرعون اكسوم بن انوم من كتاب سفر ياشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بن خميسة



المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 02/09/2014

مُساهمةموضوع: هاجر بنت الفرعون اكسوم بن انوم من كتاب سفر ياشر    الخميس يونيو 30, 2016 7:34 pm

هاجر بنت الفرعون اكسوم بن انوم  من كتاب سفر ياشر



هاز الماكرة Rikayon لكسب المال من المصريين

1 وفي تلك الأيام كان هناك في أرض شنعار رجل حكيم الذي كان فهم في كل حكمة، ومظهر جميل، لكنه كان فقيرا والمعوزين. كان اسمه Rikayon وانه تم تعيين بجد لدعم نفسه.

2 وقال انه مصمم على الذهاب إلى مصر، إلى Oswiris ابن انوم ملك مصر، لإظهار الملك حكمته. لعله قد تجد الحب غير مستحق الحر ونعمة في عينيه، لرفع مستوى يصل اليه ويعطيه الصيانة؛ وفعل Rikayon ذلك.

3 فلما جاء Rikayon إلى مصر وطلب من سكان مصر عن ملك، وقال سكان مصر له مخصصة للملك مصر، لأنه كان في ذلك الحين عرف ملك مصر أنه ذهب من قصره الملكي وكان ينظر إلى الخارج يوم واحد فقط في السنة، وبعد أن الملك سيعود إلى قصره في البقاء هناك.

4 وفي اليوم عندما ذهب الملك عليها اجتاز الحكم في الأرض، وجاء كل واحد وجود دعوى أمام الملك في ذلك اليوم للحصول على طلبه.

5 فلما سمع Rikayon من العادة في مصر، وأنه لا يمكن أن تأتي في حضور الملك، وقال انه حزن كثيرا وكان حزينا جدا.

6 وفي المساء ذهبت Rikayon من وجدت منزل في حالة خراب، سابقا منزل خبز في مصر، ومكث هناك طوال الليل في مرارة النفس ومقروص مع الجوع، والنوم تمت إزالة من عينيه.

7 وRikayon يعتبر في نفسه ما كان ينبغي القيام به في المدينة حتى جعل الملك ظهوره، وكيف انه قد الحفاظ على نفسه هناك.

8 ثم قام في الصباح ومشى عنها، والتقى في طريقه أولئك الذين باعوا الخضروات وأنواع مختلفة من البذور التي أنها زودت سكان.

9 وRikayon تمنى أن تفعل الشيء نفسه من أجل الحصول على الصيانة في المدينة، لكنه كان غير ملم مع تقاليد الشعب، وكان مثل رجل أعمى فيما بينها.

10 فذهب وحصل الخضار لبيعها لدعمه، والرعاع تجميعها عنه وسخر له، وأخذ الخضروات له منه، وتركته شيئا.

11 ثم قام من هناك في مرارة نفسي، وذهبت تنهد إلى البيت خبز والذي ظلت طوال الليل من قبل، وكان ينام هناك الليلة الثانية.

12 وفي تلك الليلة مرة أخرى كان يحاج في نفسه كيف يمكنه أن ينقذ نفسه من الموت جوعا، وأنه ابتكر خطة كيفية التصرف.

13 ثم قام في الصباح وتصرفت بشكل مبدع، وذهب واستأجرت ثلاثين رجلا قويا من الرعاع، تحمل أدوات الحرب في أيديهم، وقادهم إلى أعلى القبر المصري، وقال انه وضعت لهم هناك.

14 وأوصاهم قائلا: هكذا يقول الملك، وتقوية أنفسكم ويكون الرجال الشجعان، والسماح يدفن أي رجل هنا حتى أن تعطى مئتي قطعة من الفضة، ومن ثم يجوز له أن يدفن. وقام هؤلاء الرجال وفقا لأمر Rikayon لشعب مصر كله من ذلك العام.

15 وثمانية أشهر تم جمعها الوقت Rikayon ورجاله ثروات كبيرة من الفضة والذهب، وأخذ Rikayon كمية كبيرة من الخيول وغيرها من الحيوانات، ووظف أكثر من الرجال، وأعطاهم الخيول وبقوا معه.

16 ولما جاء على مدار السنة، في الوقت الملك فخرج إلى المدينة، وجميع سكان مصر تجميعها معا لتكلمه عن عمل Rikayon ورجاله.

17 وذهب الملك إيابا على اليوم المحدد، وجاء كل المصريين أمامه وبكى له، قائلا:

18 ليحي الملك إلى الأبد. ما هو هذا الشيء تفعله في البلدة لعبيدك، لا تعاني جثة ليدفن حتى أن تعطى الكثير من الذهب والفضة؟ كان هناك أي وقت مضى مثل إلى هذا القيام به في الأرض كلها، من أيام الملوك السابقين نعم حتى من أيام آدم، إلى هذا اليوم، أن القتلى لا يدفن إلا لتحديد سعر ثابت؟

19 نحن نعلم أن تكون مخصصة للملوك أن تأخذ ضريبة سنوية من الحي، لكنك لم تفعل سوى ذلك، ولكن من بين الأموات أيضا لك بالضبط يوم الضريبية بعد يوم.

20 والآن أيها الملك، لا يمكننا تحمل المزيد من هذا، لدمر المدينة بأكملها على هذا الحساب، وكنت لا تعرف ذلك؟

21 ولما سمع الملك كل ما كان قد تحدث اغتاظ جدا واشتعل غضبه في داخله في هذه القضية، لأنه كان يعرف شيئا من ذلك.

22 فقال الملك، الذي وأين هو الذي يجرؤ على فعل هذا الشيء الشرير في أرضي بدون أمري؟ بالتأكيد سوف تقول لي.

23 وقالوا له كل أعمال Rikayon ورجاله، وأثار غضب الملك، وأمر Rikayon ورجاله في المثول أمامه.

24 وRikayon استغرق نحو ألف طفل والأبناء والبنات، والملبس لهم في الحرير والتطريز، وانه ضعها على الخيول وأرسلهم إلى الملك عن طريق رجاله، وتولى أيضا كمية كبيرة من الذهب والفضة والأحجار الكريمة، وحصان قوي وجميل، كهدية للملك، الذي جاء قبل الملك وسجد إلى الأرض أمامه. والملك عبيده وجميع سكان مصر تساءل في عمل Rikayon، ورأوا له الغنى والحاضر انه قد جلبت للملك.

25 وانه من دواعي سرور كثيرا من الملك وتساءل في ذلك. وعندما جلس Rikayon أمامه سأل الملك له على كل ما قدمه من أعمال، وتحدث Rikayon كل كلماته بحكمة قبل الملك عبيده وجميع سكان مصر.

26 فلما سمع الملك كلام Rikayon وحكمته، وجدت Rikayon الحب غير مستحق الحر ونعمة في عينيه، والتقى مع الحب الحر غير مستحق وصالح والعطف من جميع عبيد الملك ومن جميع سكان مصر ، على حساب صاحب الحكمة والخطب ممتازة، ومنذ ذلك الوقت الذي أحبه جدا.

27 وملك أجاب وقال لRikayon، لا يجوز لأي أكثر يدعى اسمك يجب Rikayon لكن فرعون يكون اسمك، لأنك فعلت بالضبط ضريبة من بين الأموات. ودعا اسمه فرعون.

28 والملك ورعاياه يحب Rikayon لحكمته، وأنها تشاورت مع كل سكان مصر لجعله المحافظ في ظل الملك.

لم 29 وجميع سكان مصر ورجالها حكيم جدا، وصدر فيه قانون في مصر.

30 وصنعوا Rikayon فرعون المحافظ تحت Oswiris ملك مصر، وRikayon فرعون يحكم على مصر، وإدارة يوميا العدالة إلى المدينة بأكملها، ولكن Oswiris الملك أن نحكم على الناس من الأرض يوم واحد في السنة، عندما خرج ل جعل ظهوره.

31 وRikayon فرعون المغتصبة بمكر الحكومة المصرية، وأنه تفرض ضريبة من كل سكان مصر.

32 وجميع سكان مصر يحب كثيرا Rikayon فرعون، وجعلوا مرسوم لدعوة كل ملك أن يجب أن تحكم عليها ونسلهم في مصر، فرعون.

تم استدعاء 33 لذلك جميع الملوك الذين ملكوا في مصر منذ ذلك الوقت فرعون لهذا اليوم.



1 وفي تلك السنة كان هناك مجاعة شديدة في جميع أنحاء أرض كنعان، وسكان الأرض لا يمكن أن تبقى على حساب من المجاعة لأنه كان شديدا جدا.

2 وأبرام وجميع المنتمين إليه ارتفع ونزل إلى مصر بسبب المجاعة، وعندما كانوا في الوادي Mitzraim بقوا هناك بعض الوقت للراحة من عناء الطريق.

3 وأبرام وساراي كانوا يسيرون في حدود تحتمل Mitzraim، وأبرام نظرت زوجته ساراي أنها كانت جميلة جدا.

4 وأبرام وقال لزوجته ساراي، منذ الرب قد خلق لك مثل طلعة جميلة، وأنا أخشى من المصريين ئلا اقتلني ويأخذك بعيدا، خوفا من يهوه ليس في هذه الأماكن.

5 بالتأكيد فإنك هكذا تفعل هذا، قل أنت أختي على كل ما يمكن أن أطلب منكم، من أجل أنه قد يكون جيدا معي، وأننا قد تعيش ولا يطرح للموت.

6 وأبرام أمر نفسه إلى جميع أولئك الذين جاءوا معه إلى مصر بسبب المجاعة. أيضا ابن أخيه لوط هو أمر، وقال: إذا كان يطلب من المصريين لكم بشأن ساراي القول انها هي شقيقة أبرام.

7 ولكن مع كل هذه الأوامر لم يكن أبرام وضع الثقة في نفوسهم، لكنه أخذ ساراي وضعت لها في الصدر وأخفى ذلك بين سفنها، لكان أبرام ساراي أعربت عن بالغ قلقها على حساب من الشر من المصريين.

8 وأبرام وجميع المنتمين إليه انتفض من الوادي Mitzraim وجاء إلى مصر. وكانت قد دخلت بالكاد أبواب المدينة عندما كان الحراس متروك لهم قائلا: أعط عشر للملك من ما لديك، ومن ثم قد يأتي إلى المدينة؛ وأبرام وتلك التي كانت معه فعل ذلك.

9 وأبرام مع الناس الذين معه جاء إلى مصر، وعندما جاء أحضروا الصدر التي كانت مخبأة ساراي ورأيت المصريين الصدر.

10 وغلمان الملك اقترب أبرام قائلا: ماذا أنت هنا في هذا الصدر الذي لم نر؟ الآن فتح لك الصدر وإعطاء العشور إلى ملك لجميع التي يتضمنها.

11 وأبرام وقال، هذا الصدر وأنا لن تفتح، ولكن كل ما نطالب عليه اعطي. وأجاب ضباط فرعون أبرام وقال، وهو الصدر من الأحجار الكريمة، تعطينا عشر منه.

12 وقال أبرام، وكل ما كنت ترغب سأقدم، ولكن يجب أن يتم فتح الصدر.

13 وضباط الملك الضغط أبرام، وصلوا إلى صدره وفتحه بالقوة، ورأوا، ولمح كانت امرأة جميلة في صدره.

14 وعندما شاهدها الضباط الملك ساراي أنها أصيبت بإعجاب في جمالها، وجميع الأمراء وعبيد فرعون تجميعها لرؤية ساراي، لأنها كانت جميلة جدا. وركض ضباط الملك وقال فرعون كل ما رأوه، وأشادوا ساراي إلى الملك. وفرعون أمرها للمثول، وجاء امرأة قبل الملك.

15 وفرعون اجتماعها غير الرسمي ساراي وأسرت له جدا، وأنه ضرب جمالها، والملك ففرح كثيرا على حسابها، وقدم الهدايا للذين أتوا به بشر المتعلقة بها.

16 وامرأة ثم أحضر إلى بيت فرعون، ويحزن أبرام على حساب زوجته، وكان يصلي للرب لتقديم لها من يد فرعون.

17 وصلى ساراي أيضا في ذلك الوقت، وقال: يا يهوه بلدي إلوهيم فعلتم اقول لأدوناي أبرام للانتقال من أرضه ومن بيت أبيه إلى أرض كنعان، وفعلت وعد القيام بعمل جيد معه اذا كان من شأنها أن تؤدي الأوامر الخاص بك؛ الآن ها نحن قد فعلت ذلك الذي لم يأمرنا، وتركنا أرضنا وأهلنا، وذهبنا إلى أرض غريبة وإلى الناس الذين لدينا تكن معروفة من قبل.

18 وصلنا إلى هذه الأرض لتجنب المجاعة، وهذا الحادث الشر حلت بي. فالآن يا يهوه إلوهيم بلدي، نجنا ويخلصنا من يد هذا الظالم، والقيام به بشكل جيد معي من أجل رحمتك.

19 ويهوه يسمع لصوت ساراي، وأرسلت يهوه رسول السماوي لتقديم ساراي من قوة فرعون.

20 وعمل الملك جاء وجلس قبل ساراي ولمح رسول السماوية يهوه كان يقف عليها، وظهر لساراي وقال لها: لا تخافي، لقد سمع يهوه صلاتك.

21 وملك اقترب ساراي وقال لها: ما هذا الرجل منكم الذين جلبت لكم هنا؟ وقالت هو اخي.

22 وقال الملك عبد الله، ويتعين علينا أن جعل له عظيم، لرفع له وبذل له كل الخير الذي شلت أمرنا. وفي ذلك الوقت ارسل الملك لأبرام الفضة والذهب والأحجار الكريمة في وفرة، جنبا إلى جنب مع الماشية، الرجال الخدم والخدم خادمة. وأمر الملك أبرام إلى أن يقدموا، وجلس في دار بيت الملك، والملك تعالى كثيرا أبرام في تلك الليلة.

23 وملك اقترب التحدث إلى ساراي، ووصل يده لمسها، عندما الرسول السماوي ضرب له بشدة، وانه كان خائفا وامتنع من الوصول إليها.

24 فلما دخل الملك بالقرب من السراي، الرسول السماوي فضرب به على الأرض، وتصرف له هكذا طوال الليل، وكان الملك بالرعب.

25 والرسول السماوي في تلك الليلة ضربه بشدة جميع عبيد الملك، وبيته كله، وعلى حساب من ساراي، وكان هناك نوحا عظيما في تلك الليلة بين أهل بيت فرعون.

وقال 26 وفرعون رؤية الشر التي لحقت به، بالتأكيد على حساب من هذه المرأة لديها هذا الشيء حدث لي، وأزاح نفسه على مسافة من لها وتكلم كلام لارضاء لها.

27 فقال الملك لساراي، قل لي وأنا أصلي لك بشأن الرجل الذي جئت هنا. وقال ساراي، هذا الرجل هو زوجي، وقلت لكم أنه كان أخي لأنني كنت خائفة، لئلا يجب عليك ان تضع عليه بالإعدام عن طريق الشر.

28 وملك أبقى بعيدا عن ساراي، وتوقف الضربات الرسول السماوي يهوه منه، وأهل بيته. وفرعون يعلم أنه كان مغرم بسبب ساراي، وكان الملك استغرب كثيرا في هذا.

29 وفي الصباح الملك دعا أبرام وقال له: ما هذا الذي صنعت بي؟ لماذا قلت هي أختي، وذلك بسبب والتي أخذت لها لي للزوجة، وبالتالي تمت هذه الضربة الثقيلة يأتي بنعمتك علي و أهل بيتي.

30 فالآن هنا هو زوجتك، خذها واذهب من أرضنا ئلا نموت جميعا على حسابها. وأخذ فرعون أكثر من الماشية، والرجال الخدم والخدم خادمة، والفضة والذهب، لإعطاء لأبرام، وعاد له ساراي امرأته.

31 فنزع الملك قبل الزواج الذي ولد من محظيات له، وأعطاها لساراي لأمتك.

32 فقال الملك لابنته، فمن الأفضل لك ابنتي لتكون خادمة في منزل هذا الرجل من أن تكون عشيقة في بيتي، بعد أن نكون قد اجتماعها غير الرسمي الشر التي حلت علينا وعلى حساب من هذه المرأة.

33 وأبرام نشأت، وانه وجميع المنتمين إليه ذهب بعيدا عن مصر. وأمر فرعون بعض من رجاله لمرافقته وكل ما ذهبت معه.

34 وأبرام عاد إلى أرض كنعان، إلى المكان الذي كان قد أدلى به لل مذبح ، حيث كان في البداية قد نصب خيمته.

35 ولوط ابن هاران أخي أبرام، وكان السهم الثقيلة من الماشية، وغنم وبقر وخيام، ليهوه كان وافر لهم على حساب من أبرام.

36 وعندما أبرام كان ساكنا في أرض رعاة لوط تشاجر مع رعاة أبرام، لممتلكاتهم كان كبيرا للغاية بالنسبة لهم بالبقاء معا في الأرض، والأرض لا يمكن أن تتحمل لهم بسبب ماشيتهم.

37 وعندما ذهب الرعاة أبرام لإطعام ماشيتهم أنها لن تذهب إلى الحقول من أهل الأرض، ولكن لم مواشي الرعاة لوط خلاف ذلك، لأنهم عانوا لإطعام في مجالات شعوب الأرض.

شهد 38 وأهل الأرض هذا التكرار يوميا، وأنها جاءت لابرام وتشاجر معه بسبب الرعاة لوط.

39 وأبرام وقال للوط، ما هذا الذي تقومون به بالنسبة لي، لجعل لي الحقير لسكان الأرض، إن كنت orderest راع لإطعام الماشية في الحقول من الآخرين؟ ألم تعلم بأني غريب في هذه الأرض من بني كنعان، ولماذا الذبول تفعل هذا لي؟

تشاجر 40 وأبرام يوميا مع الكثير على حساب من هذا، ولكن الكثير لا تستمع لأبرام، واستمر في فعل الشيء نفسه وجاء سكان الأرض وقال أبرام.

41 وأبرام وقال وطا، متى الذبول أن تكون لي لحجر عثرة مع سكان الأرض؟ الآن أنا ألتمس لك ليس هناك أي مزيد من الشجار بيننا، لأننا الاقرباء.

42 ولكن أدعو الله لك فصل من لي، اذهب واختيار المكان الذي يمكن أن يسكن مع الماشية وكلها تعود لكم، ولكن تبقي نفسك على مسافة مني، أنت وأسرتك.

43 ولا تخافوا في الانتقال من لي، لأنه إذا أي واحد القيام به إصابة لكم، واسمحوا لي أن أعرف وأنا سوف ينتقم قضيتكم منه، فقط إزالة من لي.

44 وعندما أبرام كان قد تحدث عن هذه الكلمات للوط، ثم نشأت لوط ورفع عينيه نحو سهل الأردن.

45 ورأى أن كل من هذا المكان وتسقى جيدا، وخير للانسان وكذلك منح مرعى للماشية.

46 ولوط ذهب من أبرام إلى ذلك المكان، وانه نصب هناك خيمته وكان ساكنا في سدوم، وكانوا فصلها عن بعضها البعض.

47 وأبرام سكن في بلوطات ممرا التي في حبرون، وانه نصب خيمته هناك، وبقي أبرام في ذلك المكان منذ سنوات عديدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس الهريس



المساهمات : 373
تاريخ التسجيل : 24/08/2014

مُساهمةموضوع: رد: هاجر بنت الفرعون اكسوم بن انوم من كتاب سفر ياشر    السبت أغسطس 13, 2016 11:26 am

يسلموووووووووووووووووو يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هاجر بنت الفرعون اكسوم بن انوم من كتاب سفر ياشر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنـتـدى عـرب الامـارات أون لايـن :: -:::: منتدى تاريخ الجزيرة العربية ::::- :: منتدى السيرة والتاريخ والأنساب-
انتقل الى: