منتدى يشمل أنساب والأسر والعائلات وأسماء الألقاب والشهرة والقبائل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاسكندر المقدوني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سبايدرمان

avatar

المساهمات : 237
تاريخ التسجيل : 15/08/2014
العمر : 27
الموقع : بيت العنكبوت

مُساهمةموضوع: الاسكندر المقدوني   الجمعة سبتمبر 12, 2014 3:42 pm



الإسكندر بن فليبس وهو من اليونانيين، وهو الذي بنى الإسكندرية، وإليه ينسب تاريخ ذي القرنين الذي نحن فيه لمدخل سنة إحدى وثلاثين وثلاثمائة من الهجرة على ألف سنة ومائتين وخمسين سنة، ويقال أنَّ فيلبوس من ولد هرمس ملك مصر، المنجم صاحب الأحكام، وهو:-

الاسكندر بن بيلبوس بن مصريم بن هرمس بن هردس بن ميطون بن رومي بن ليطي أبن يونان بن ثافث بن ثوبه بن سرجون بن رومية بن نرط بن نوفل بن روفل بن رومي الأصغر أبن اليفظ أبن رومي الاكبر بن رعوئيل بن العيص (عيصو - عيسى) بن إسحاق بن إبراهيم عليه السلام.

وكان ملكه الذي بلغ فيه أقصى المغرب والمشرق خمس عشرة سنة، وكان عمره ستا وثلاثين سنة. وكان يؤدب الاسكندر ارسطاطاليس الحكيم، فزعموا أنَّه خرج إلى بابل ثارا بها سنحاريب وسوروان وبخت نصر وبمصر وببلد الروم وظفر بدار الملك ببابل وبدارا عظيمها وأكابر أهل بابل. وكتب إلى أرسطوطاليس يشاوره في قلهم ويقول: قد كتبت إليك، وقد أظفرني الله بأهل بابل، فمنح أكنافهم وملك بلادهم، وأمكن من حكمائهم، وأشاورك في قتل من قبضت عليه من الملوك والقادة والأشراف والسادة لتنفيذ فيهم أمرك، فاحسم عنك وعن بلدك البلاد إلى آخر الدهر. فكتب إليه أرسطوطاليس: قد علمت لكل بلد قسمة، وقسمة فارس النجدة، وإذا قتلت الأشراف تحولت النجدة في السفلة منهم، فسمت الإخاء إلى منازل ذوي الأقدار، ولم يبتل الناس ببلاء أشد عليهم من قوة اللئيم، وغلبة السفلة، وأخاف أنْ يكون لفارس على أهل بلدك دولة يوما من الأيام فيأتيهم ممن ليس عنده بقية ولا روية ولا نظر في....... والسلام. فابقي الاسكندر عليهم.
وقد روى بعض العامة من العجم أنْ هذا باني السد، ولم يوغل هذا في الشمال، وإنما كانت له غزوتان: واحد للمغرب، والثانية للمشرق، وفيها مات، ومما يدل على أنَّه ليس بذي القرنين الذي ذكره الله عز وجل في كتابه رواية العجم لغدره بدارا ودسة عليه صاحب حرسه، فلما قتل على الشريطة التي شرط له والعهد الذي أعطاه قتله، قال تركه تكربت للحاشية على الملوك، وأنَّه سقى السم فمات. فحمل في تابوت من ذهب ووضع بين الحكماء، فتكلمت، فقال أحدهم: ما زلت تكنز الذهب، حتى كنزت فيه. وقال بعضهم عليه أنت ميتا اوعظ منك حيا. وقال آخرون: إنْ أمرا هذا آخره لحري أنْ يزهد في أوله. والرجل الصالح لا يكنز الذهب، كما قال الله عز وجل )و الذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها في سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم(. وكثيرا ما ينتحل الأعاجم سد يأجوج ومأجوج، ولا يجدون إلى أنَّ ينحلوه الاسكندر سبيلا، لمعرفة الناس بمبالغة من البلاد، فيقولون: هو الاسكندر الأكبر الذي يدعى أبن فيليبوس بن مصريم الذي بنى عليه بنيه ريح، والذي بين قيام فيليبوس بن مصريم وهو عندهم أبو الاسكندر الأكبر وبين قيام الاسكندر الآخر ثلاث عشرة سنة وثلاث مائة وستّة وعشرون يوماً، ومن كان عصره على هذا القرب من الاسكندر بن فيليبوس، فليس يخاف بناء ابنه للسد. والذي روى الخبر وهذا التاريخ من العجم، ويقولون أنَّه لم يرفع أحد من اليونانيين والروم رأسه على ملك بابل حتى قام الاسكندر بن فيلبوس على دارا؛ وما رأيت أحداً من العلماء على اختلافهم في نسب الاسكندر ذي القرنين شك أنَّ ذا القرنين الذي ذكره الله تعالى في كتابه، ذكرته العرب في أشعارها، وسماه العرب البناء، والمسلح غير الاسكندر وأقدم منه، وهو الذي تحاكم إليه إبراهيم عليه السلام في الأردن وصاهر إليه جيدان بن قطن. وهذا درجته متقدمة لعصر الاسكندر اليوناني، وإنَّ بين الاسكندر بن فيلبوس وبين إبراهيم عليه السلام عشرين بطناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد الشامسي



المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 29/08/2014

مُساهمةموضوع: رد: الاسكندر المقدوني   السبت مايو 14, 2016 3:47 pm

يسلموووووووووووووو ع موضوع ويعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاسكندر المقدوني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنـتـدى عـرب الامـارات أون لايـن :: -:::: منتدى الموسوعة الأتساب ::::- :: منتدى موسوعة أنساب الاسر العالمية-
انتقل الى: