منتدى يشمل أنساب والأسر والعائلات وأسماء الألقاب والشهرة والقبائل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرحبيل بن حسنة.. قاد أهم معارك الفتح بالأردن ضد الروم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الهريس



المساهمات : 373
تاريخ التسجيل : 24/08/2014

مُساهمةموضوع: شرحبيل بن حسنة.. قاد أهم معارك الفتح بالأردن ضد الروم   الجمعة أغسطس 19, 2016 1:47 pm


شرحبيل بن حسنة.. قاد أهم معارك الفتح بالأردن ضد الروم

في "رجال حول الرسول" على ( قناة العربية الأخبارية )



دبي-العربية.نت
تروي الحلقة 22 من برنامج رجال حول الرسول الذي تبثه "العربية" اليوم السبت 12-9-2009، عند الساعة 2.20 بتوقيت غرينتش (5.20 بتوقيت السعودية)، قصة حياة الصحابي شرحبيل بن حسنة رضي الله عنه.

فعَمّان، عاصمةُ الأُرْدِنِّ الحديث. هذه المدينة تَدِينُ بالفضل في عُروبتِها وهُويتِها الإسلامية، لواحدٍ من كبار الصحابة، قادَ في بداية الفتوحات جيشَ المسلمين الذي حرَّر هذه البلاد من الاحتلال الروماني، بعدما جثم عليها نحو سبعة قرون، وخاض في سبيل ذلك معارك عنيفة خلال الفترة الممتدة بين عامي ثلاثة عشر وستة عشر للهجرة. إنه الصحابي القائد شُرَحْبِيلُ بنُ حِسْنَة.

لكنَّ حَسْمَ مصيرِ الوجودِ الروماني، لم يَكُنْ في عَمَّان، بل كان في غور الأردن، وبالتحديد في مدينةٍ تاريخيةٍ عرفت باسم فِحل، أو بِيلاّ، كما سمَّاها اليونان، ومِنْ بَعدِهم الروم، وقد جرت المواجهة فيها في السنة الرابعةَ عشرةَ للهجرة، بعد معاركِ اليرموك، وفتحِ دمشق.

وكانت معركةُ فِحْل بقيادةِ شُرَحْبِيلِ بنِ حِسْنَة من أهمِّ معاركِ الفتحِ التي وقعتْ على أرضِ الأردن.
كانت فِحْل أهمَّ مدينةِ على مفترق طرقٍ في بلاد الشام بين مجموعةٍ من المدنِ التاريخيةِ التي سيطر عليها اليونان ثم الروم، عُرفت باسم الديكابولِس، ومنها بِيسان ودِمشق وبُصْرَى ودِرْعا وأُم قَيْس وجَرَش وفِيلادِلْفْيَا (أو عمّان)، وأرَبيلاّ (أو إرْبِد) وأُمُّ الجِمَال.

وفي بداية العهد النبوي هاجم الفُرْس مدينةَ فِحل، وجرت معركةٌ أشارَ إليها القرآنُ الكريم وهُزم فيها الروم، لكنَّهم تمكنوا خلال بضعِ سنوات من استعادةِ السيطرةِ عليها بقيادةِ مَلِكِهم هِرَقْل.

أقام الروم حول فِحل خطاً دفاعيا مائيا، بشقِّ قنواتٍ من بحيرة طَبَريّة، سلَّطوا مِياهَهَا على الأراضي المحيطة بالمدينة، لمنع تقدم جيشِ المسلمين، وحشدوا في المنطقة عشراتِ الآلافِ من مقاتليهم.

فرض جيش شُرَحْبِيلِ بنِ حِسْنَة حصاراً شديدا على فِحل، استهدفَ حرمانَ الرومِ من استغلال التحصينات المائية التي أقاموها.

بعد الحصار، شنَّ جيشُ شُرَحْبِيلِ هجوما كاسحا على فِحل، تمكَّن من دفعِ قوات الروم نحو الغرب باتجاه المستنقعات الدفاعية التي أقاموها. وانتهت المعركة بهزيمة الروم.

سيطر المسلمون بعد معركة فِحْل على بيسان، وتَلَتْها طبرية. ثم واصلت قوات شُرَحْبِيلِ بنِ حِسْنَة تقدمها باتجاه بقيةِ مُدُنِ الأردن، لتحريرِها من الروم. وبذلك سقطتْ ما سُمِّيت بمُدنِ الديكابولِس، وأصبحتْ مُدُناً إسلامية.
حروب الردة
شارك شُرَحْبِيلُ بنُ حِسْنَة في حروب الردة، مع قواتِ خالدِ بنِ الوليد التي اصطدمت بقوات مُسَيْلَمةَ من بني حنيفة، وبقي مع خالدٍ في فتح العراق، في السنة الثانيةَ عشرةَ للهجرة.

جعله أبو بكر الصديق على رأس واحدٍ من الجيوش التي وجَّهها إلى بلاد الشام، وكانت منطقةُ عَملياتِه الأساسية في الأردن.

في معركة اليرموك، كان شُرَحْبِيلُ بنُ حِسْنَة واحداً من القادة إلى جانب خالدِ بنِ الوليد وأبي عبيدة، وغيرهما، ثم انتقل معهم لفتح دمشق، وشارك في حصارها في منطقةِ باب توما، ودخلتْ قواتُه مع الجيوشِ التي تقدمتْ داخلَ مدينةِ دمشق.

ويرمز مقام شُرَحْبِيلِ بن حِسْنَة في دمشق إلى دورِه ومشاركتِه في فتح المدينة.
شارك شُرَحْبِيلُ بنُ حِسْنَة أيضا مع يزيدَ بنِ أبي سفيان في فتح الساحل اللبناني في العام الخامسَ عشر للهجرة.

ومقام شُرَحْبِيلِ بنِ حِسْنَة في صيدا يرمز إلى مشاركته في فتحِ هذه المدينة.

وتشير أرجح الروايات إلى أن شُرَحْبِيلَ بنَ حِسْنَة توفي في الطاعون الذي اجتاح المنطقة في السنة الثامنة عشرة للهجرة، وعرف باسم طاعون عِمواس، وكان عُمُرُه سبعاً وستين سنة.

دفن شُرَحْبِيلُ بنُ حِسْنَة في منطقة إلى الجنوب من فِحْل بنحو خمسةِ كيلومترات، كانت تسمى وادي اليابس، وهي تُعرف الآن بوادي الرَّيّان.

ويبدو واضحا من وفاة شُرَحْبِيلِ بنِ حِسْنَة في غور الأردن ودفنِه هنا، أن قيادةَ عملياتِه كانت في هذه المنطقة، التي كان يعود إليها بعد انتهاء أي مهمَّةٍ خارجَها.

وقد بني بجانب مقام شُرَحْبِيلِ بنِ حِسْنَة مسجد تم تجديده حديثا، في إطار اهتمام الأردنِّ بمقاماتِ الصحابة.

شُرَحْبِيلُ بنُ حِسْنَة رضي الله عنه، صحابيٌ من القادةِ الكبار في تاريخِ الإسلام. اتسمت شخصيتُه بالتواضع والشَجاعة والفروسية. وسيظل التاريخ يذكرُه لدورِه العظيم في إنهاءِ وجود الروم واحتلالهم لبلادِ الشام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شرحبيل بن حسنة.. قاد أهم معارك الفتح بالأردن ضد الروم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنـتـدى عـرب الامـارات أون لايـن :: -:::: منتدى تاريخ الجزيرة العربية ::::- :: منتدى السيرة والتاريخ والأنساب-
انتقل الى: